قام البابا تواضروس رئيس الكنيسة القبطية الارثوذكسية في مصر بزيارة لضريح الشيخ زايد مؤسسة دولة الإمارات العربية المتحدة في سابقة في دول مجلس التعاون الخليجي، ويقع ضريح الشيخ زايد ضمن حرم مسجد الشيخ زايد في مدينة ابو ظبي وقد قامت دولة الإمارات بتجهيز مسرح شاطئ الراحة ليلقى البابا تواضروس الثاني أول محاضرة له في دولة عربية.

وذكر البابا تواضروس للحضور من الأقباط في الإمارات بمسرح شاطئ الراحة: «جاي لكم وجايب سلام كبير خالص من مصر يعني مصر بتسلم عليكم كتير»، مضيفًا: «الإمارات صارت عنوانًا للتسامح والمحبة والقلب الكبير، وعندما وصلت إليها أردت في البداية زيارة ضريح الشيخ زايد الكبير، ولفت نظري في هذا المكان الجميل الرائع اللون الأبيض والذي يعبر عن القلب الأبيض والكبير الذي يمتلئ بالمحبة ويمتلئ بمعدن الطيبة والأصالة».

المغردون في دول مجلس التعاون اثارتهم زيارة البابا الى ضريح الشيخ زايد فانطلقوا يعبرون عن آرائهم في هذه الزيارة عبر هاشتاج #تواضروس_يزور_قبر_زايد

هليل البلوي ممثل ومقدم تلفزيوني سعودي قال :

عبد الله زقيل داعية سعودي : 

حامد العلي داعية وناشط كويتي :

حمد الشماسي مواطن اماراتي : 

شيمة العتيبي مواطنة اماراتية :

عيسى بن ربيعة مواطن قطري :

وعلق آخرون على الزيارة أيضا