تأجيل العديد من البطولات بسبب كورونا

أدى فيروس كورونا المستجد (كوفيد-19) إلى إحداث شلل شبه كامل في الفعاليات الرياضية حول العالم، فعقب الارتفاع الكبير في حالات الإصابة واتخاذ الحكومات إجراءات وقائية مثل العزل الصحي والتباعد الاجتماعي، أعلنت غالبية الاتحادات والأندية، المحلية والإقليمية والعالمية، وقف مبارياتها، ولا سيما أن عدد من اللاعبين والمدربين أصيبوا بالفيروس.

 

نستعرض في هذا التسلسل الزمني أبرز البطولات الرياضية الكبرى التي كانت مقررة هذه الفترة لكنها تأجلت أو ألغيت بسبب  كورونا لحين انتهاء الأزمة.