أطلق الداعية السعودي سلمان العودة هاشتاج على موقع تويتر أطلق عليه #أصيح_بالخليج !

وعبر الوسم الجديد يحاول الداعية السعودي وآلاف المتابعين له والمهتمين بالشأن الخليجي أن ينصحوا المسؤولين والشعوب في دول الخليج العربي

وتناول الشيخ العودة والعديد من السعوديين ومستخدمي تويتر قضية الإصلاح الداخلي محذرين من تبعات تجاهل رأي الشعوب والأجيال الشابة في مجتمعات الخليج، فيما حذر الشيخ من الوصول بالأوضاع في دول الخليج إلى أوضاع مشابهة لسوريا أو العراق بسبب تجاهل الإصلاح الجاد

وتفاعل مع الهاشتاج الآلاف من المغردين عبر الوطن العربي خاصة دول الخليج، وبلغ عدد التدوينات تحت هذا الوسم منذ إطلاقه قبل أقل من عشرين ساعة، أكثر من ١٩ ألف تغريدة.

http://twitter.com/altriri/status/411782088384212993

http://twitter.com/dugailbi/status/411569378103398400

http://twitter.com/NajibCherif/status/411584892687106048

فيما اعتقد البعض أن تلك المحاولات لن تجدي نفعا ولن تؤثر في المجتمعات أو على حكام الخليج، ورأى البعض الآخر عدم جدواها بالأساس لأن دول الخليج “في نعمة”، وهاجم بعض المغردين الشيخ العودة على نفس الوسم