بلغ التوتر أوجّه في الأيام القليلة الماضية بين اليونان وتركيا، جاء ذلك بعد إعلان أنقرة عزمها البدء بالتنقيب عن النفط والغاز في مناطق قرب جزيرة كريت وهي مناطق متنازع عليها، إذ قال وزير الدفاع اليوناني نيكوس بانايوتوبولوس إن بلاده مستعدة لكل شيء في سبيل حماية حقوقها السيادية، بما في ذلك العمل العسكري ضد تركيا، الأمر الذي استدعى الرد التركي على لسان الرئيس رجب طيب أردوغان قائلًا إن "سفن التنقيب التركية هناك ترافقها السفن الحربية والطائرات، وأي خطأ ترتكبه اليونان ستلقى جزاءه".

في هذا التسلسل الزمني، نسرد أبرز المحطات التي مرت بها العلاقات اليونانية التركية منذ استقلال اليونان عن الدولة العثمانية عام 1931.