لم تكتف جوجل بنقل موظيفها بحافلاتها الخاصة ، بل قررت هذا الأسبوع نقل القوى العاملة لديها عبر يخت خاص بها.

يخت جوجل والذي يحمل اسم " المنتصر" بدأ فترة الـ 30 اليوم التجريبية الاثنين الماضي لينقل العاملين بين سان فرانسيكو ومقر جوجل في 4 رحلات يومية وحمولة تصل إلى 149 راكب.

خطوة جوجل باستخدام اليخت لنقل موظفيها جاءت بعد اعتراض بعض سكان سان فرانسيسكو على حافلات جوجل المستأجرة والتي تطوف شوارع المدينة لجمع الموظفين، والتي يقول المحتجون أنها تساهم في ارباك حركة السير وزيادة الأزمات المرورية، كما أنها أصبحت رمزاً لعدم المساواة الإقتصادية للناس التي تشعر بالقلق إزاء تأثير صناعة التكنولوجيا على ارتفاع تكاليف السكن في المنطقة.

وكانت جوجل قد وافقت من قبل على دفع رسوم للمواقف التي تستخدمها حافلتها لإرضاء السكان الغاضبين، إلا أن استخدام القوارب جاء لحل المشكلة بشكل جذري وبشكل سريع.

وقال نائب مدير البحرية في سان فرانسيسكو بيتر دايلي : " جاؤوا - يقصد جوجل - إلينا وقدموا عرضاً جيداً لاستخدام البحر لنقل الموظفين والآن هم في فترة الـ 30 يوم التجريبية، لقد شهدنا قدراً كبيراً من الموظفين الذي بدؤوا يستخدمون السفن، عندما تأخذ القارب إلى العمل تدرك كم سيكون ذلك بحد ذاته فرصة للمتعة والاسترخاء".

جوجل من جانبها قالت: "نحن بالتأكيد لا نريد أن نتسبب بأي إزعاج تجاه سكان سان فرانسيسكو .. ونحاول إيجاد طرق بديلة لإيصال موظفي جوجل إلى العمل".

وأضافت جوجل أن يختها لن يؤثر على أي من العبّارات الأخرى والتكاسي البحريّة التي تستخدم كمواصلات عامة لسكان سان فرانسيسكو حيث أن لها بوابة خاصة ، إضافة إلى أنها تأمل بأن تقوم الشركات الأخرى بالتفكير للقيام بذات الأمر ونقل موظفيها عبر البحر.