قال وزير الطاقة التركي "تانر يلدز" أمس - الثلاثاء - إن عمليات بيع نفط كردستان العراق الذي خزنته تركيا في ميناء جيهان على البحر الأبيض المتوسط قد تبدأ خلال أيام.

وكانت حكومة كردستان العراق قد ضخت نحو 1.5 مليون برميل من النفط عبر خط أنابيب جديد يصل إلى صهاريج التخزين العملاقة في ميناء جيهان التركي، غير أن حكومة بغداد رفضت السماح لكردستان ببيع هذا النفط دون العودة إليها، مما أدى إلى إبقائها مخزنة في صهاريج ميناء جيهان التي قال الوزير التركي إن طاقة استيعابها تصل إلى حد 2.5 مليون برميل من الخام.

وعند سؤاله من قبل الصحفيين عن رأيه في الخلاف الكردي العراقي خلال زيارة إلى النرويج، قال تانر يلدز: "النفط نفط العراق"، مشيرًا أن تركيا لا تتدخل في هذا الأمر وأن بإمكانه الشروع في بيعه متى أرادوا ذلك، مؤكدًا في الوقت ذاته أن تركيا لا تنوي شراء هذا النفط قائلاً: "شراء النفط الخام من شمال العراق ليس على جدول اهتمامات تركيا في الوقت الراهن".

ويذكر أن وزير النفط العراقي "عبد الكريم لعيبي" قال في التاسع من أبريل/ نيسان الماضي إنه يتوقع التوصل إلى اتفاق خلال أيام لحل النزاع النفطي القائم منذ فترة طويلة مع حكومة كردستان في أربيل، وعاد بالأمس ليعلن أن ضخ نفط كردستان العراق إلى تركيا عبر خط الأنابيب الجديدة قد استؤنف منذ يومين بمعدل قدره 100 ألف برميل يوميًا.

ومن جانبه أعلن رئيس حكومة إقليم كردستان "نيجيرفيان بارزاني" أن نفط إقليم كردستان سيكون متوفرًا في الأسواق العالمية مع بداية شهر مايو المقبل.